الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » دونيس: نتوقع مباراة قتالية من الظفرة ومشكلتنا الكرات الثابتة
donis

دونيس: نتوقع مباراة قتالية من الظفرة ومشكلتنا الكرات الثابتة

في المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة الشارقة والظفرة بدوري الخليج العربي تحدث مدرب الشارقة دونيس عن إستعدادات فريقه للمباراة معبراً عن حزنه على الطريقة التي خسر بها الفريق أمام الجزيرة في المباراة الأخيرة لافتاً لمعاناة الشارقة من الضربات الثابتة مطالباً مهاجميه بإستغلال الفرص في التسجيل مؤكداً سعيه للحد من ظاهرة إهدار الفرص ومعالجة تمركز اللاعبين في الضربات الثابتة..

طريقة الهزيمة

في البداية عبر المدرب عن حزنه لنتيجة المباراة السابقة موضحاً انه حزنه ليس بسبب خسارة المباراة أمام الجزيرة فهي واردة في كرة القدم لكنه حزين ان فريقه لم يلعب بشكل سيئ وقدم كرة القدم التي تعود عليها وصنع فرص عديدة للتسجيل وقال في النهاية كرة القدم تتعلق بتفاصيل صغيرة، مطالبا لاعبيه بالتحسن كفريق كامل ومضى في حديثه قائلاً:” لو عدت بالتحليل للأهداف التي إستقبلتها شباكنا ستجد أن أغلبها جاء من ضربات ثابتة سوى كانت ركنيات او ضربات حرة او ركلات جزاء وعلينا كفريق تطوير هذه النواحي” وواصل المدرب حديثه عن مباراة الجزيرة ذاكراً ان من إيجابيات المباراة إستمرار الشارقة في خلق الفرص أمام مرمى الخصوم ولكن الجانب السلبي كان عدم تمكننا من التسجيل بسهولة رغم الكم الكبير من الفرص الذي صنعه لاعبوه مؤكداً ان عليهم العمل في المرحلة المقبلة على  زيادة التركيز وسط اللاعبين أمام المرمى موضحاً ان الفرق الكبيرة يفترض ان تسجل 3 أهداف على الأقل من عشرة فرص  ذاكراً ان الإحصاءات التي توضح نسب  لاعبيه في التسجيل من الفرص ليست جيدة حتى الآن ويجب ان نعمل عليها بهدوء

جاهزية شاهين

إنتقل المدرب بالحديث عن مباراة الظفرة وذكر أن الجهاز الفني مازال ينتظر التقرير النهائي بجاهزية شاهين للمشاركة في المباراة متوقعاً ان تكون المباراة قتالية من الدرجة الأولى واصفاً الظفرة بالفريق القوي وخصوصا في خط الهجوم وطالب لاعبيه باللعب بقوة خصوصاً في الألعاب الهوائية والضربات الثابتة مطالباً اللاعبين بالحفاظ على أسلوب اللعب المميز للشارقة بصنع عدد كبير من الفرص ولكن هذه المرة تسجيل أكبر عدد الأهداف

مباراة قتالية

في إجابة على سؤال حول تأثير الخسارتين في المباراتين السابقتين للظفرة والشارقة على المباراة أوضح دونيس أنه بعد كل مباراة او كل خسارة يفكر في نفسية لاعبيه وقال انه يهتم بالتأكيد بالخصم لكن تركيزه الكبير يكون على دعم لاعبيه وفهم الحالة النفسية التي يمرون بها ومضى موضحاً أن أسلوبه هو تفضيل لعب المباراة التالية بسرعة بعد أي خسارة يتعرض لها الفريق، وأكد المدرب مرة أخرى انه ولاعبيه حزينين على الطريقة التي خسروا بها أمام الجزيرة ذاكرا انه بتحليل المباراة سنجد ان حارس الشارقة لم يستلم الا في الهدف الأول

الضربات الثابتة

أوضح دونيس ان فريقه إستقبل 8 أهداف من ضربات ثابتة من مجمل 11 هدف ولجت شباك الشارقة وقال إنه في كل مرة يجب عليهم النظر في هذا الأمر إذا كان نتيجة أخطاء تكتيكية دفاعية او أخطاء فردية دفاعية وهو أمر متوقع بكرة القدم، في سبعة مباريات لعبناها حتى الآن إستقبلت شباكنا 8 أهداف من ضربات ثابتة لذلك يجب علينا ان نكون أفضل تنظيماً وان يكون مدافعي الفريق أكثر ذكاءً وعدم ارتكاب مخالفات على حدود منطقة الجزاء

شرح دونيس معنى حديثه في المؤتمر الصحفي عقب مباراة الجزيرة والذي وصف فيه فريقه بالفريق الجيد وليس الكبير وقال:” كنت واضحاً في حديثي وقلت نحن نبني فريق جديد بعقلية جديدة ومن خلال المباريات والتدريبات شعرت اننا فريق جيد ولكن حتى نكون فريقاً كبيراً أمامنا طريق طويل، الفرق الكبيرة تسجل 3 أهداف من 3 فرص والفرق الكبيرة لا تستقبل شباكها أهداف سهلة، حققنا هدفنا الأول ولدينا طريق آخر وطويل لتحقيق هدفنا الثاني حتى نصبح فريقاً كبيراً”

إحتمالات إيجابية

وفي ختام المؤتمر شدد دونيس انه في كل مرة عندما يعد فريقه للمباريات يكون متفائلاً ويضع الإحتمالات الإيجابية ولا يحب التفكير في المفاجآت السيئة وطالب من لاعبي الخط الأمامي ريفاس، وجمال، أدريان وسونغ وبالخصوص ريفاس لأنه المهاجم الرئيسي لدينا وأنا واثق أن بإستطاعته تسجيل 3 أهداف من ثلاثة فرص، ورفض دونيس الإتهامات التي وجهها البعض لإدارته الفنية واللعب بصورة مفتوحة أمام جميع الفرق مؤكداً ان البعض ربما يفضل ان يرى الشارقة متكتلاً في الخطوط الخلفية ويقوم اللاعبون بتشتيت الكرة وإفساد المباريات ذاكراً ان مباراة الجزيرة بالنسبة له كانت أفضل من مباراة الشباب لأن الشارقة صنع 12 فرصة أمام الجزيرة وهذه هي طريقته في لعب الكرة ولن يغيرها

اضف رد