الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » بهاتريك ريفاس وهدف عمر جمعة الملك لنصف نهائي كأس رئيس الدولة

بهاتريك ريفاس وهدف عمر جمعة الملك لنصف نهائي كأس رئيس الدولة

حقق الملك فوزاً كبيراً على الوصل برباعية مقابل هدفين في المباراة التي جمعت بين الفريقين بملعب مكتوم بن راشد في ربع نهائي كأس رئيس الدولة، سجل للملك ريفاس هاتريك في الدقيقة (7)، (58)، (77) وعمر جمعة (37) بينما سجل هدفي الوصل رونالدو في الدقيقة 82 و حسن محمد في الدقيقة 94، وكانت نتيجة الشوط الأول قد إنتهت بتقدم الملك بهدفين دون مقابل، بالنتيجة تأهل الملك لمواجهة الوحدة في نصف نهائي الكأس

بدأت المباراة سريعة من جانب الملك وفي الدقيقة 6 كسب الشارقة ركلة ركنية نفذها أدريان على رأس عبدالله أحمد الذي سقط الكرة  خلفية لريفاس الذي استدار وسجج قوية يمين الحارس هدف تقدم للشارقة، بعد الهدف حاول الوصل الإندفاع للهجوم لمعادلة النتيجة وفي الدقيقة 9 ومن هجمة مرتدة سريعة مرر ريفاس كرة جميلة ليوسف سعيد المندفع على الطرف ليمرر لعمر جمعة في مواجهة المرمى لكنه سدد ضعيفة يمين القائم لتضيع فرصة كبيرة لتعزيز التقدم..

في الدقائق اللاحقة سيطر الوصل سيطرة نسبية على الكرة في وسط الملعب دون التمكن من تهديد مرمى يوسف مع تراجع الشارقة لمناطقه وإعتماده على الهجمات المرتدة التي لم تخلو من خطورة على مرمى الوصل خصوصا من الجانب الأيسر الذي يلعب فيه الحسن صالح وعمر جمعة لتمر النصف ساعة الأولى على نفس الوتيرة

في الدقيقة 37 ومن كرة قطعها الدفاع لتجد لأدريان الذي تقدم بثقة ومرر بينية لعمر جمعة المندفع من الخلف ويجد نفسه في إنفراد كامل بالمرمى ليراوغ حارس الوصل يوسف عبدالله ويضعها في المرمى بهدوء هدف ثاني للملك، إستشعر لاعبو الوصل الخطورة بعد الهدف الثاني وتقدموا بجماعية لكن الدفاع الشرقاوي تصدى لكل المحاولات الوصلاوية دون ان تشكل خطورة على المرمى حتى أعلن الحكم نهاية الشوط الأول بتقدم الملك بهدفين دون رد

الشوط الثاني

دخل بيسيرو الشوط الثاني بنفس تشكيلة الشوط الأول وإستمر الشوط بنفس أسلوب نهاية الشوط الأول من الفريقين بمحاولات وصلاوية حثيثة للوصول لمرمى يوسف لتستمر المحاولات في العشرة دقائق الأولى حتى الدقيقة 58 عندما إستلم عمر جمعة كرة في وسط الملعب ومرر بينية للحسن صالح المندفع بسرعة من الخلف والذي مرر عرضة أرضية جميلة لريفاس الذي وضعها بسهوله في المرمى الخالي هدف ثالث للملك، بعد الهدف لعب الشارقة بهدوء وتركيز وحاولوا الإحتفاظ بالكرة أطول فترة لكسب الزمن وإخراج  لاعبي الوصل من أجواء المباراة وهو ما نجح فيه بصورة كبيرة حتى الدقيقة 70 وبعدها ضغط الوصل بصورة أكثر قوة وكسب العديد من المخالفات دون أن ينجح في تهديد مرمى الشارقة الا في كرات قليلة ولاحت فرصة للملك من كرة أدريان الذي لعبها لريفاس وسط كماشة من مدافعي الوصل نجحوا في السيطرة على الكرة..

في الدقيقة 77 قطع يوسف سعيد كرة من وسط الملعب وتقدم بقوة وسط مدافعي الوصل ومرر عرضية لريفاس الذي لعبها بهدوء في المرمى هدف رابع للملك أربك حسابات الوصل في العودة تماما حتى الدقيقة 82 عندما قلل رونالدو الفارق بتسجيله الهدف الأول للوصل من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، رفع الهدف قليلاً من معنويات لاعبي الوصل ونشطو لتعزيز الهدف وفي الزمن بدل الضائع نجح حسن محمد في تسجيل الهدف الثاني وأعلن الحكم بعده مباشرة نهاية المباراة

اضف رد