الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » الملك يحصد جوائز إستفتاء صحيفة الإتحاد

الملك يحصد جوائز إستفتاء صحيفة الإتحاد

تربع «الملك» الشرقاوي بطل دوري الخليج العربي، على عرش الأندية، وتوج بلقب أفضل فريق لموسم 2018-2019، في النسخة الـ17 للاستفتاء السنوي الذي أجرته «صحيفة الاتحاد»، والذي شارك فيه 101 شخصية، من الوسط الرياضي ما بين مسؤولين رياضيين ومدربين ولاعبين وإداريين، وشخصيات من مجالس إدارات الأندية وإعلاميين، وعدد من المهتمين والمتابعين لدوري الخليج العربي، ظهور الملك على مسرح الصدارة يؤكد أنه عائد بقوة بعد سنوات طويلة، وأن أبناء الملك قادرون على صنع البطولات واعتلاء منصات التتويج.

تناول الاستفتاء 9 فئات شملت كل أطراف الساحرة المستديرة، وهي أفضل فريق وأفضل لاعب مواطن وأفضل لاعب أجنبي وأفضل مدرب، وأفضل حارس مرمى وأفضل لاعب صاعد وأفضل حكم وأفضل إداري، وأفضل جمهور.

ولم يكن لقب أفضل فريق فقط للشرقاوية، بل تربعوا على عرش الاستفتاء عن جدارة واستحقاق، بعدما حصد 6 من أصل 9 ألقاب، وهي لقب أفضل فريق، فيما حصل البرازيلي إيجور كورنادو على لقب أفضل لاعب أجنبي، وتربع عبدالعزيز العنبري على عرش المدربين، وحصد لقب المدرب الأفضل، فيما نال الحارس الشرقاوي عادل الحوسني القفاز الذهبي، وذهب لقب أفضل إداري إلى الجندي المجهول علي محمد المازمي إداري فريق الشارقة، فيما كانت مسك الختام بلقب أفضل جمهور لجماهير الملك، التي قدمت واحدة من أفضل المواسم في مساندة الفريق من البداية إلى منصة التتويج.

ن تفاصيل الاستفتاء في كل الفئات، فقد تربع فريق الشارقة على صدارة الاستفتاء لأفضل فريق وحصل على نسبة 80%، ودخل القائمة معه فريق شباب الأهلي دبي، القادم من الخلف للأمام في الأمتار الأخيرة من الدوري، وحاول تعطيل تتويج «الملك» حتى الجولة قبل الأخيرة، وحصل على نسبة 15%، فيما حصل فريق الوحدة على 4 أصوات، وضعته في المركز الثالث، وظهر كل من الجزيرة وبني ياس في المشهد بالحصول على صوت واحد. واستحق «الملك الشرقاوي» هذه النسبة، بعدما عاد لمنصات التتويج وحسم لقب الدوري، بعد أن قدم مستوى مميزاً هذا الموسم استحق من خلاله حصد اللقب بجدارة، متفوقاً على عمالقة المسابقة ليحصد اللقب السادس في تاريخه بعد طول انتظار وغياب لمدة 23 عاماً، ليسعد الأمة الشرقاوية التي صبرت على الفريق لسنوات طويلة. ولعل تاريخ الاستفتاء يؤكد أن بطل الدوري دائماً هو الأفضل في الموسم، على الرغم من أن فريق شباب الأهلي دبي حصد بطولتين هذا الموسم، وهي كأس الخليج العربي وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، إلا أنه جاء بعيداً عن الترشيحات بفارق كبير عن الصدارة. وتربع علي مبخوت مهاجم نادي الجزيرة ومنتخبنا الوطني على عرش أفضل اللاعبين المواطنين، بعدما حصد 30 صوتاً، متفوقاً على 13 لاعباً دخلوا القائمة، فيما حصل شاهين عبدالرحمن مدافع الشارقة وزميله ماجد سرور على صوتين.

وخطف البرازيلي إيجور كورنادو لاعب الشارقة الأضواء ولقب أفضل لاعب أجنبي هذا الموسم، بعدما حصل على 52 صوتاً، متفوقاً على 10 لاعبين دخلوا المنافسة معه على اللقب، وجاء في الوصافة الأرجنتيني سباستيان تيجالي مهاجم الوحدة وأحد أبرز المهاجمين في دورينا، ثم البرازيلي ويلتون سواريز لاعب الشارقة ثالثاً، برصيد 6 أصوات.

المدرب المواطن

ورفع عبدالعزيز العنبري مدرب فريق الشارقة أسهم المدربين المواطنين، بفوزه بلقب أفضل مدرب هذا الموسم بعدما حصل على 73 صوتاً، من بين 7 مدربين دخلوا قائمة الترشح، وجاء في الوصافة منافسه على لقب الدوري الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب شباب الأهلي دبي، برصيد 16 صوتاً، ثم الكرواتي كرونسلاف جوريتش مدرب بني ياس برصيد 5 أصوات، والهولندي هينك تين كات مدرب الوحدة برصيد 4 أصوات، ثم صوت واحد لكل من الهولندي داميان هيرتوج مدرب الجزيرة، والروماني لورينت ريجيكامب، والصربي فوك رازوفيتش مدرب الظفرة.

قفاز الحوسني

ونال عادل الحوسني، حارس مرمى فريق الشارقة، لقب الحارس الأمين بفوزه بالقفاز الذهبي، برصيد 52 صوتاً، ودخل معه المنافسة 5 حراس هم خالد عيسى حارس مرمى العين وحصل على 30 صوتاً، وماجد ناصر حارس مرمى شباب الأهلي دبي وحصل على 9 أصوات، وفهد الظنحاني حارس مرمى بني ياس وحصل على 5 أصوات، ومحمد الشامسي حارس مرمى فريق الوحدة 4 أصوات، وعلي خصيف صوت واحد.

23 مرشحاً لفئة الإداري

وشهدت فئة أفضل إداري وجود 23 شخصية مرشحة، وهو أكبر من عدد أندية الدوري، ورغم ذلك تم حجب 6 أصوات، وفاز بلقب الأفضل علي محمد إداري فريق الشارقة، برصيد 15 صوتاً، ونافسه على الصدارة عبدالعزيز محمد «عزوز» مدير فريق الشارقة برصيد 13 صوتاً، والطريف أن عمران الجسمي الإداري الثالث في الشارقة دخل القائمة أيضاً برصيد صوت واحد، وجاء في المركز الثالث محمد أحمد حمدون «حمدون الصغير» إداري فريق شباب الأهلي دبي برصيد 9 أصوات.

صدارة جماهيرية

نال الجمهور الشرقاوي لقب الجمهور الأفضل عن جدارة واستحقاق، متفوقاً على جماهير بقية الأندية، بعدما ساند فريقه على مدار الموسم حتى وصل به إلى منصات التتويج بدرع الدوري بعد غياب طويل، وحصل الشرقاوية على 82 صوتاً، فيما جاءت جماهير الوحدة في المركز الثاني برصيد 6 أصوات، وجمهور الوصل في المركز الثالث برصيد 4 أصوات، متساوياً مع جماهير العين، ودخل القائمة جمهورا النصر والجزيرة برصيد صوتين، ثم جمهور شباب الأهلي دبي برصيد صوت واحد.

اضف رد