الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » الملك يحسم معركة العميد بهدفي فاندر والمنصوري ويقفز للمركز السابع

الملك يحسم معركة العميد بهدفي فاندر والمنصوري ويقفز للمركز السابع

قفز المك الى المركز السابع في جدول ترتيب دوري الخليج العربي بصورة مؤقتة بعد فوزه 2/1 في المباراة التي جمعته مع ضيفه النصر في مستهل مباريات الدور الثاني، سجل هدفي الشارقة فاندر من ركلة جزاء في الدقيقة 17 والقادم الجديد سهيل المنصوري في الدقيقة 86 بينما سجل يتيمة النصر سالم صالح في الدقيقة 31، بالنتيجة رفع الشارقة نقاطه الى 13 نقطة في المركز السابع بينما تجمد رصيد النصر في 17 نقطة في المركز الرابع

 

لم تشهد الدقائق العشرة الأولى من المباراة أي خطورة على مرمى الفريقين وغلب التوتر على لاعبي الفريقين، بعدها انتظمت ألعاب الشارقة قليلاً وبدأ اللاعبون في تبادل الكرة في وسط الملعب بدقة اكثر حتى جاءت الدقيقة 17 بالهدف الشرقاوي الأول من ركلة جزء إحتسبها الحكم لصالح الأوزبكي شوكوروف بعد ان توغل بالكرة داخل منطقة جزاء النصر لتتم عرقلته ويحتسب الحكم ركلة جزاء تصدى لها بنجاح فاندر فييرا ليحولها داخل الشباك هدف أول للشارقة

بعد هدف الشارقة اندفع النصر محاولاً معادلة النتيجة وهو ما كاد ان ينجح فيه راشد عمر من الرأسية الخادعة التي عبرت أحمد ديدا لتجد شاهين المتابع ويشتتها ببفدائية من على خط المرمى في الدقيقة 22، ورد ويلتون بكرة تقدم بها وسط الدفاع وتخطى لاعبين من دفاع النصر وهيأ الكرة جميلة ليوسف سعيد في مواجهة المرمى لكنه لعبها ضعيفة ليحتسب الحكم تسلل على فاندر في الدقيقة 27

جاء هدف التعادل النصراوي بواسطة سالم صالح في الدقيقة 31 من كرة تباطأ الدفاع في إبعادها ليلعبها سالم أرضية داخل شباك ديدا هدف تعادل للنصر بعده عادت المباراة للهدوء الا من هجمات متقطعة وفي الدقائق الأخيرة من الشوط سنجت فرصتين للتسجيل ليوسف سعيد وسيف راشد لكن التسرع وقلة التركيز لم يمكناهم من استغلال الفرص وتواصلت المباراة على نفس الوتيرة حتى اعلن الحكم نهاية الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لكل

 

الشوط الثاني

دفع العنبري بنفس عناصر الشوط الأول دون ان يجري أي تبديل في صفوف لاعبيه ومثل الشوط الأول لم تشهد الدقائق الأولى أي خطورة على المرميين بإستثناء مخالفة لصالح النصر على الجانب الأيمن من منطقة الجزء شتتها الدفاع وجاءت اول فرص الشارقة من كرة تقدم بها ويلتون ومرر ليوسف في وضع جيد ليتقدم بالكرة ويلعبها عكسية كاد مدافع النصر أن يودعها شباكه في الدقيقة 56

ظهر النصر بشكل أفضل من الشارقة في الدقائق مع إستمرار أفضلية دفاع الشارقة  الذي لم يسمح بتهديد مرمى ديدا، لم يقف الحظ بجانب فاندر في مناسبتين حيث كاد ان يصيب مرمى شامبيه من الكرة التي لعبها له ويلتون والمرمى خالي لكنه لعبها في القائم في الدقيقة 66 وبعدها بدقيقتين وجد فاندر كرة مبعدة من الدفاع وسددها أرضية قوية أبعدها شامبية بصعوبة الى ركنية

أجرى العنبري أول تبديلاته في الدقيقة 69 بالدفع بسهيل المنصوري بديلاً لسيف راشد المرهق وتواصلت الأفضلية الشرقاوية والسيطرة على مجريات المباراة حتى التبديل الثاني للعنبري بإقحام لولينهو بديلاً له في الدقيقة 76

شهدت بدايات العشرة دقائق الأخيرة من المباراة هجوماً شرقاويا قوياُ وأضاع ويلتون اضمن فرص المباراة بعد ان انفرد بمرمي شامبية في الدقيقة 82 بعدها كاد راشد عمر ان يصيب المرمى بكرة لعبها بصدره لكن ديدا تصدى للكرة بفدائية

جاء الهدف الثاني للشارقة من هجمة منظمة من وسط الملعب بين ويلتون ولولينهو لتصل الكرة لسهيل المنصوري في خانة الجناح الأيسر ليسدد مباشرة ومباغتة في المرمى لم يتوقعها أحمد شامبية حارس النصر في الدقيقة 86، بعد الهدف حاول لاعبو الشارقة تجميد الكرة في وإستهلاك الوقت بشكل إيجابي وأجرى العنبري آخر تبديلاته لإستهلاك الزمن بسحب فاندر فييرا والدفع بمحمد إبراهيم في الدقيقة 91 لتتواصل السيطرة حتى أعلن الحكم نهاية المباراة

 

فرصتي فاندر من

اضف رد