الرئيسية » مركز الأخبار » الملك يتعادل مع إتحاد كلباء بهدفين لكل ويستمر في الصدارة

الملك يتعادل مع إتحاد كلباء بهدفين لكل ويستمر في الصدارة

حافظ الملك على صدارة دوري الخليج العربي رغم تعادله مع ضيفه إتحاد كلباء بهدفين لكل في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن مباريات الأسبوع التاسع لدوري الخليج العربي التي إستضافها ملعب خالد بن محمد، سجل أهداف الشارقة إيغور كورنادو(د 17)، سيف راشد(د 31) بينما سجل أهداف إتحاد كلباء مايك راموس (د 28)، جوجاك (د 62) وبالنتيجة رفع الشارقة رصيده الى 21 في الصدارة بينما رفع إتحاد كلباء رصيده الى 11 نقاط في المركز السادس

سيطر رجال الملك على المباراة منذ الدقائق الأولى دون ان يشكلوا خطورة كبيرة على مرمى كلباء وكانت أبرز فرص العشرة دقائق الأولى تسديدة الحسن صالح من الهجمة المنظمة التي قادها إيغور لتصل للحسن الذي سدد أرضية عبرت يسار القائم لتتواصل بعدها السيطرة الشرقاوية ومن هجمة أخرى قادها إيغور لتتم عرقلته خارج منطقة الجزاء ويحتسب الحكم مخالفة يتصدى إيغور بنجاح ويضع الكرة داخل الشباك هدف أول للملك

بعد الهدف الشرقاوي إندفع لاعبو كلباء للهجوم وضغطوا بقوة على مناطق الشارقة حتى تمكن مايك راموس من تسجيل هدف التعادل من ضربة ركنية لعبها خادعة في المرمى في الدقيقة 28

لم يصمد التعادل أكثر من 3 دقائق حتى وضع سيف راشد الشارقة في المقدمة مرة أخرى عندما سجل الهدف الثاني من مستتغلاً خطأ مدافع كلباء وقطع الكرة مندفعاُ لداخل منطقة الجزاء قبل ان يسدد كرة أرضية قوية لم تفلح محاولات جمال إسماعيل حارس كلباء في إبعادها لتعانق الشباك هدف شرقاوي ثاني في الدقيقة 31، فرض الشارقة إيقاعه على المباراة بعد الهدف الثاني بتجميد اللعب والتقدم بهدوء نحو مناطق كلباء

أضاع ويلتون فرصة تأمين النتيجة بالهدف الثالث عندما لعب الكرة التي وصلته من إيغور داخل الستة ياردات خارج الخشبات الثلاث ليضيع الهدف الثالث في الدقيقة 44 بعد المجهود الكبير لإيغور ليعلن الحكم نهاية الشوط الأول بعدها بقليل

 

الشوط الثاني

دفع العنبري بنفس عناصر دون أن يجري أي تبديل ليتواصل الأداء على نفس وتيرة نهاية الشوط الأول بسيطرة شرقاوية مع هجمات خجولة لكلباء حتى نهاية الربع ساعة الأولى من الشوط ومن هجمة مرتدة سريعة إحتسب الحكم ركلة جزاء على عبدالله غانم لإحتكاكه بمهاجم كلباء تصدى ليها جوجاك بنجاح مسجلاً هدف التعادل لكلباء في الدقيقة 62

إندفع الشارقة بقوة بعد هدف التعادل الكلباوي وهاجم بضراوة مع تراجع كلباء وإعتماده على إضاعة الزمن والتقدم بالمرتدات التي لم تخلو من خطورة ولاحت أكثر من فرصة في الربع ساعة الأخيرة لتحقيق الفوز وتطايرت الكرات من أقدام إيغور وويلتون وكان العنبري قد جرى تبديلين هجوميين بسحب علي الظنحاني والدفع بمحمد إبراهيم ليكون مهاجم ثاني مع تحول ماجد سرور لخانة المدافع الأيمن لتعزيز القوة الهجومية ثم سحب سيف راشد ودفع بعمر جمعة بديلاً وكسب إيغور ركلة حرة خطيرة في حدود منطقة الجزاء لكنه نفذها خارج الخشبات الثلاث ليضيع بعدها محمد إبراهيم فرصة ذهبية من الكرة السهلة التي وجدها من تمريرة الحسن التي تجاوزت الدفاع لكن إبراهيم سدد ضعيفة في يد الحارس ورد كلباء بمرتدة سريعة وصلت لجوجاك الذي لعبها لزميله في مواجهة المرمى لكن الحوسني تصدى للكرة ببسالة لركنية ليعلن الحكم بعدها نهاية المباراة بالتعادل

 

تشكيلة الشارقة: عادل الحوسني، علي الظنحاني(محمد إبراهيم)، عبدالله غانم، شاهين عبدالرحمن، الحسن صالح، شوكوروف، ماجد سرور، ريان منديز، إيغور كورنادو، سيف راشد(عمر جمعة)، ويلتون سواريز

 

اضف رد