الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » الشارقة يتنازل عن صدارة دوري الرديف بعد خسارته من النصر 3/2

الشارقة يتنازل عن صدارة دوري الرديف بعد خسارته من النصر 3/2

تنازل الشارقة عن صدارة دوري الرديف بعد خسارته من ضيفه النصر في دوري الخليج العربي للرديف بنتيجة 2/3، سجل للشارقة عمر جمعة (د10)، محمد إبراهيم (د 70) بينما سجل للنصر صالح الشحي (د 68) محمد إبراهيم (د  80)، محمد عبدالعزيز (د 90) بالنتيجة خسر الشارقة الصدارة وبقى في نقاطه 24 بينما رفع النصر نقاطه الى 25 في الصدارة

فرض الشارقة أفضليته على مجريات المباراة من الدقيقة الأولى ولم يترك للنصر أي مساحة للتحرك وتهديد مناطق الشارقة، وجاء عمر جمعة ليؤكد الأفضلية الشرقاوية بالهدف الأول في الدقيقة 10 مستغلاً تمريرة محمد إبراهيم البينية ليتخطى مدافع وحارس النصر ويضع الكرة في الشباك بهدوء هدف أول للشارقة..

بعد الهدف تحرك النصر بقوة بغية إدراك التعادل وظهر اكثر سيطرة على منطقة الوسط وهدد مرمى حمود حويج في أكثر من مناسبة مستغلاً تراجع الشارقة الى مناطقه وإعتماده على المرتدات عن طريق عمر جمعة ومحمد إبراهيم وكاد عبدالرحمن ضرغام ان يصيب المرمى مستغلاً الهدف الفادح لحارس الشارقة الذي اسقط الكرة أمامه في الدقيقة 23 لكن كرته إصطدمت بالشباك الخارجي ورد عمر جمعة سريعا بتسديدة قوية ابعدها الدفاع لركنية

والشوط يتجه الى نهايته والضغط النصراوي يتواصل على مرمى حمود حويج أضاع كابتن النصر إبراهيم عباس فرصة خروج فريقه من الشوط الأول بالتعادل بعد ان لعب فوق العارضة لكرة السهلة التي وجدها وسددها بغرابة خارج المرمى وأعلن بعدها الحكم نهاية الشوط الأول بتقدم الشارقة بهدف دون رد

 

الشوط الثاني

منذ بداية الشوط تواصلت الهجمات النصراوية بكل قوة على دفاع الشارقة غير ان تركيز وبسالة خط الدفاع منعت الوصول لمرمى حويج ولجأ الشارقة للمرتدات ومع مضي الزمن توازن اللعب بين الفريقين وتبادلا الهجمات، قام حكم المباراة بإشهار البطاقة الحمراء وطرد لاعب النصر إبراهيم عباس

سجل صالح الشحي هدف التعادل للنصر من كرة عرضية أرضية لم يحسن الدفاع التعامل معها ليضعها الشحي بسهولة داخل الشباك هدف تعادلي للنصر في الدقيقة 68، بعد الهدف النصراوي إندفع الشارقة بكل قوة لتسجيل الهدف الثاني وهو ما نجح فيه محمد إبراهيم الذي سدد كرة قوية ساقطة داخل منطقة الجزاء حولها مدافع النصر في المرمى هدف ثاني للملك

حاول النصر رغم النقص الهجوم ومعادلة النتيجة مع مضي الزمن وهو ما نجح فيه محمد إبراهيم الذي حول ركلة حرة مباشرة على رأس منطقة الجزاء سددها قوية أرضية هدف ثاني وتعادل للنصر بعده حاول الشارقة تسجيل هدف ثالث دون جدوى وتطايرت الفرص من أقدام ورأس لاعبي الهجوم الشرقاوي حتى عقد محمد إبراهيم الأمور بتسجيل الهدف الثالث للنصر من ركلة حرة مباشرة وضعها داخل شباك حمود حويج في الدقيقة 90 إنتهت عليه المباراة

اضف رد