الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » الشارقة يتعادل مع دبا في ختام مباريات الدور الأول للدوري

الشارقة يتعادل مع دبا في ختام مباريات الدور الأول للدوري

في ختام مباريات الدور الأول لدوري الخليج العربي تعادل اليوم الشارقة مع ضيفه دبا بهدف لكل، سجل لدبا ياسين محمود في الدقيقة 18 وتعادل للشارقة وليد أحمد من ركلة جزاء في الدقيقة 53، بالنتيجة رفع الشارقة رصيده الى 14 نقطة في المركز العاشر بينما رفع دبا رصيده الى 6 نقاط في المركز 13

بدأت المباراة هادئة من الفريقين مع أفضلية واضحة للشارقة في الربع ساعة الأولى وشهدت المباراة الظهور الأول للعائد من الإصابة ديغاو لقيادة خط الدفاع، في الدقائق الأولى حصل الشارقة على أكثر من ضربة ركنية ومخالفة على حدود منطقة الجزاء دون أن ينجح في هز الشباك، ومع مرور الزمن تمكن دبا من مبادلة الشارقة الهجمات ومن كرة طويلة من حارس المرمى في إتجاه ياسين محمود الخالي من الرقابة والذي إستغل تقدم حارس الشارقة راشد ليلعب الكرة سهلة في المرمى الخالي هدف تقدم لدبا  أجرى بعده دونيس أول تبديلاته الإضطر6ارية عندما سحب ماجد سرور الذي تعرض للإصابة ودفع بوليد أحمد بديلاً له، بعد التبديل لم يهاجم الشارقة بالصورة المطلوبة لمعادلة النتيجة وغلب الهدوء على ألعابه بإستثناء تحركات خالد الزري ويوسف سعيد على الجانب الأيمن وبعد مرور نصف الساعة إنتظمت ألعاب الشارقة بشكل أفضل وتحرك عمر جمعة على الجانب الأيمن والوسط بجدية أكبر لكن دون أن يشكل خطورة حقيقية على مرمى دبا وسنحت أكثر من فرصة للتسديد لكنها إفتقدت للتركيز وطاش أغلبها بعيداً عن المرمى حتى أعلن الحكم نهاية الشوط الأول.

الشوط الثاني

ظهر الشارقة أكثر جدية لإدراك التعادل من الدقائق الأولى للشوط وضغط بقوة على دفاع دبا وفي الدقيقة 52 توغل عمر جمعة مستغلاً مهارته داخل منطقة جزاء دبا لتتم عرقلته ويحسب الحكم ركلة جزاء تصدى لها وليد أحمد بنجاح مسجلاً هدف التعادل ويجري بعده دونيس ثاني التبديلات الاضطرارية بسحب ريفاس المصاب والدفاع بجمال معروف بديلاً له وإستمرت بعدها الهجمات الشرقاوية على نفس الوتيرة وحصل الفريق على أكثر من ركنية لم تترجم بصورة صحيحة في الشباك  ونشطت الجبهة اليسرى التي يلعب فيها عمر جمعة والحسن صالح بجانب أدريان وشكلت طلعاتهم خطورة كبيرة على مرمى دبا..

شهدت الربع ساعة الأخيرة ضغطاً كبيرا من جانب الشارقة وتحرك لاعبو المقدمة بقوة كبيرة ولاحت العديد من الفرص أمام المرمى ضاع بعضها بقلة التركيز بينا لم يحالف الحظ يوسف سعيد وأدريان في أكثر من فرصة حتى جاءت الدقيقة 82 عندما دفع دونيس بسالم خلفان آخر أوراقه الهجومية بديلاً ليوسف سعيد، إستمرت بعد التغيير المباراة على نفس النسق هجمات شرقاوية وإعتماد على المرتدات من جانب دبا وفي الدقيقة الأخيرة عرقل وليد أحمد ياسيين لاعب دبا ليطرده الحكم بالبطاقة الحمراء وأعلن بعدها نهاية اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لكل

اضف رد