الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » الشارقة يتعادل مع النصر سلبياً ويكسب أول نقاطه في الدوري

الشارقة يتعادل مع النصر سلبياً ويكسب أول نقاطه في الدوري

تعادل الشارقة مع ضيفه النصر سلبياً في المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم بإستاد الشارقة، بالنتيجة كسب الشارقة أول نقاطه في الدوري من أول مباراة وسيلاقي الشارقة في الأسبوع الثاني فريق الظفرة على ملعب حمدان بن زايد بالغربية

الشوط الأول

لم تشهد أول خمسة دقائق من المباراة خطورة تذكر على المرميين وكانت اول هجمة للشارقة في الدقيقة السادسة من الكرة التي لعبها حمد إبراهيم ليوسف سعيد خلف الدفاع النصراوي ولعبا يوسف عكسية إستلمها شامبية قبل وصولها لجمال معروف، بعدها استمرت المباراة دون خطورة على المرميين في الربع ساعة الأولى، في الدقيقة 16 كسب عمر جمعة مخالفة على رأس منطقة الجزاء نفذها عيسى سانتو قوية إصطدمت بالحائط البشري.

في الدقيقة 27 قاد سيف محمد هجمة منزمة بعد كرة قطعها من وسط الملعب وتقدم بها ولعب لعمر جمعة المتقدم والذي أعادها لسيف محمد ليسدد قوية في اتجاه المرمى أبعدها الدفاع الى ركنية نفذها نفس اللاعب على رأس ريان و هيأها برأسه ليوسف سعيد الذي وضعها في المرمى هدف شرقاوي قام الحكم بإلغائه بحجة إحتكاك ريان مع مدافع النصر قبل ان تصله الكرة، بعد الهدف الملغي ظهر الشارقة بشكل أفضل حتى إستراحة التبريد في الدقيقة 30 بعدها تحرك النصر وكسب اكثر من مخالفة على الجانب الأيسر لكن دفاع الشارقة تعامل مع الهجوم النصراوي بصرامة قبل ان تشكل الكرات خطورة على مرمى أحمد ديدا بإستثناء كرة فاندرلي المنفرد بالمرمى وأبعدها الحارس من تحت أقدامه في الدقيقة 38، إستمرت المباراة على نفس الوتيرة حتى أعلن الحكم نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي

 

الشوط الثاني

لم يجري بيسرو أي تبديلات على تشكيلة الشوط الأول ودفع بنفس العناصر وشهدت الدقائق الأولى من الشوط الثاني سيطرة نصراوية واضحة مستغلين التراجع النسبي للاعبي وسط الشارقة نحو المناطق الدفاعية مع الاعتماد على الإرسال الطويل في إتجاه جمال معروف، بعد مرور ربع الساعة من الشوط عاد الشارقة لمقاسمة النصر السيطرة لفترة وفي الدقيقة 68 أجرى دونيس أول تغييراتهم وكان تبديلاً إضطرارياً بعد إصابة لاعب الوسط وليد أحمد ودفع بماجد سرور بديلاً له وسنحت فرصة خطيرة لواندرلي الذي مررها لبرادة في موقع تسلل..

تواصل الإندفاع النصراوي مع إعتماد الشارقة على الهجمات المرتدة التي لم تخلو من خطورة لكن عابها قلة التركيز في الثلث الأخير وكانت أخطرها الهجمة المرتدة الخطيرة من الجانب الأيسر بين عمر جمعة والحسن صالح أبعدها الدفاع النصراوي بصعوبة.، وفي الدقيقة 83 وجد عمر جمعة كرة في مكان مناسب للتسديد على حدود منطقة الجزاء لكنه سدد ضعيفة خارج المرمى ومن هجمة أخرى كسب عمر جمعة مخالفة نفذها الحسن صالح على رأس ريان الذي لعبها برأسه إعتلت العارضة في الدقيقة 87..

والمباراة تتجه للنهاية إستبسل الحارس أحمد ديدا والدفاع الشرقاوي في التعامل مع الفرص الخطيرة التي وجدها هجوم النصر وتواصلت الدقائق الأخيرة بهجوم من النصر وهجمات سريعة من الشارقة وكان بيسيرو قد دفع بكل من محمد إبراهيم بديلاً لجمال معروف وسيف راشد بديلاً لعمر جمعة في الدقائق الأخيرة أعلن بعدها الحكم نهاية المباراة

اضف رد