الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » الشارقة يتعادل سلبياً مع ضيفه شباب الأهلي دبي

الشارقة يتعادل سلبياً مع ضيفه شباب الأهلي دبي

تعادل الشارقة دون أهداف مع ضيفه شباب الأهلي دبي في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الشارقة، بالنتيجة رفع الشارقة رصيده الى 2 نقطتين بينما رفع شباب الأهلي نقاطه الى 10 نقاط

بدأت المباراة سريعة من الطرفين ونشط الأهلي في الدقائق الأولى محاولاً الوصول لمرمى ديدا لكن صلابة التعامل من الدفاع الشرقاوي وقفت سداً امام محاولاتهم وعاد الشارقة للمباراة عن طريق تحركات فاندر فييرا في الجبهة اليسرى بمساعدة يوسف سعيد وسدد فاندر أكثر من مرة لكن تسديداته افتقدت للتركيز وجاءت الدقيقة 15 عندما سدد عمر جمعة كرة قوية أرتدت من الحارس وبعدها بدقيقتين أبعد ماجد ناصر الكرة من على رأس يوسف سعيد بعد مرور الثلث ساعة الأولى تحرك موسى سو وماكيتي ديوب وهددا مرمى ديدا في أكثر من كرة..

تواصل الأداء ما تبقى من الشوط الأول على نفس الوتيرة من الهجمات المتبادلة بين الفريقين دون فعالية كبيرة على المرميين ونجح مدافعي الفريقين في إيقاف الهجمات قبل أن تشكل خطورة مباشرة على المرمى وجاءت أخطر فرص الشارقة في الدقيقة 43 من هجمة مرتدة قادها الحسن صالح وعمر جمعة انفرد الأخير بمرمى ماجد ناصر من الجهة اليسرى وسدد كرة قوية إستلمها حارس شباب الأهلي على دفعتين بعدها بدقائق أعلن الحكم إنتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي

 

الشوط الثاني

لم يجري العنبري أي تبديل على تشكيلته ودفع بنفس العناصر في الشوط الثاني وكاد يوسف سعيد ان يباغت شباب الأهلي في الدقائق الأولى للشوط عندما وجد كرة سهلة لعبها قوية إصطدمت بمدافع شباب الأهلي، تحرك الأهلي وتبادل الهجمات ومن هجمة مرتد شرقاوية في الدقيقة 55 كاد فاندر فييرا ان ينفرد بالمرمى غير ان وليد عباس زاحمه على الكرة وأبعدها من المنطقة الخطرة..

كأنت اول الفرص الخطرة للأهلي في الشوط الثاني من كرة تباطأ في إبعادها عمر جمعة ليسيطر عليها خميس إسماعيل ويقود هجمة خطرة انتهت برأسية لموسى سو علت العارضة بقليل، نشط شباب الأهلي في الدقائق التالية وكان الطرف الأكثر تهديداً للمرمى وسنحت له أكثر من فرصة للتسجيل عن طريق لوفانور وديوب والكوري شانج مون وأجرى العنبري أول تبديلاته في الدقيقة 67 بالدفع بجمال معروف بديلاً لعمر جمعة المرهق أتبعه في الدقيقة 73 بسحب ماجد سرور والدفع بحمد إبراهيم بديلاً ووجد ويلتون فرصة ذهبية لوضع فريقه في المقدمة لكن لم يحسن التعامل مع الكرة وضاعت أكثر من فرصة للأهلي في العشرة دقائق الأخيرة قبل أن يجري العنبري أخر تبديلاته بإقحام سيف راشد بديلاً لفاندر وتواصلت الأفضلية الأهلاوية والتراجع الشرقاوي حتى أعلن الحكم نهاية المباراة بالتعادل السلبي

اضف رد