الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » الشارقة في الدوري .. مفارقات.. أرقام.. وحقائق (2) | صعود وغياب
up and down

الشارقة في الدوري .. مفارقات.. أرقام.. وحقائق (2) | صعود وغياب

نواصل هنا مقارنة الأرقام الخاصة بمشاركات لاعبي الشارقة بدوري الخليج العربي ونركز اليوم على لاعبين صعدوا في عهد المدير الفني السابق باولو بوناميغو مع لاعبين إعتمد عليهم العنبري بجانب مجموعة لم تفرض نفسها في التشكيل الأساسي للمدربين لكن حافظت على فرصها في الظهور المتقطع في أغلب مباريات الدوري وهم من اللاعبين الذين يمثلون مستقبل الملك في السنوات القادمة…

صعدوا مع العنبري

محين خليفة: أكثر اللاعبين إستفادة من تولي العنبري المسئولية الفنية حيث نجح اللاعب في الحصول على ثقته في مركز الوسط المدافع وقدم مستويات لافتة مشكلاً إضافة فنية كبيرة في هذا المركز ..

عبدالله أحمد: لم يكن ضمن الخيارات الفنية لبوناميغو وحتى بعد تولى العنبري لم يشارك اللاعب وإنتظر حتى بداية الدورة الثانية ليظهر في أول مباراة أمام الشباب مقدماً مستوىً جيداً وحاصلاً على ثقة المدير الفني ليشارك في 10 مباريات متتالية حتى نال البطاقة الحمراء في مباراة الوصل ..

بدر عبدالرحمن: لاعب الطرف بدر عبدالرحمن لم يشارك في أي مباراة مع المدير الفني السابق وظهر في أول مباراة بعد تولى العنبري مهمة التدريب ليشارك في 13 مباراة محققاً 1399 دقيقة داخل الملعب

راشد أحمد: الحارس راشد أحمد كان هو الحارس الإحتياطي في فترة بونايغو ولم يشارك في أي مباراة لكن ظروف الدورة العسكرية لمحمد يوسف وثقة العنبري قادته لحراسة الخشبات الثلاثة لمرمى الشارقة في 14 مباراة متتالية

غابوا مع العنبري

حمد إبراهيم: كان اللاعب محل ثقة باولو بوناميغو حيث شارك في 7 مباريات وإستمر في المشاركة مع العنبري حتى نهاية الدورة الأولى ليغيب بعدها عن المشاركة ويظهر في 3 مباريات فقط في الدورة الثانية دون ان يكمل أي مباراة

حمدان قاسم: لاعب الطرف حمدان قاسم شارك في 6 مباريات مع المدير الفني السابق ومباراتين فقط بعد تولي العنبري غاب بعدها نهائياً عن المشاركة حتى نهاية الدوري

ماجد سرور: أتاح بوناميغو الفرصة للشبل ماجد سرور للظهور في 5 مباريات بينما دفع به العنبري في مباراة واحدة فقط.

مشاركات متقطعة

الثلاثي سيف راشد وعمر جمعة ربيع ويوسف سعيد شاركوا في العهدين بنفس الوتيرة كلاعبين بدلاء او مستبدلين دون أين يكملوا أي مباراة حيث أكمل سيف راشد 3 مباريات فقط بينما شارك في 20 مباراة، وأكمل زميله يوسف سعيد مباراة واحدة فقط بينما شارك في 15 مباراة، أما عمر جمعة فقد شارك في 14 مباراة دون أن يكمل أي منها وتجاوز سيف راشد فقط حاجز الألف دقيقة في الدوري بدقائق مشاركة بلغت 1033 بينما إكتفى يوسف سعيد وعمر جمعة ب 522  و 501 دقيقة على التوالي.

up and down

اضف رد