الرئيسية » مركز الأخبار » الأخبار المهمه » أدريان العائد يقود الملك للفوز على كلباء والنقطة 20 في الدوري 

أدريان العائد يقود الملك للفوز على كلباء والنقطة 20 في الدوري 

وصل الشارقة للنقطة 20 في دوري الخليج العربي بعد فوزه على ضيفه إتحاد كلباء بهدفين لهدف، سجل للشارقة أدريان (63) وريفاس من ركلة جزاء (85) بينما سجل يتيمة كلباء سياو من ركلة جزاء في الدقيقة (75)، بالنتيجة يحل الشارقة مؤقتاً في المركز التاسع حتى نهاية مباريات الأسبوع بينما تراجع اتحاد كلباء للمركز 11

بدأ الشارقة المباراة بأفضلية واضحة وحصل على ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء وركلة ركلة ركنية في الدقيقة الرابعة وسدد حمد إبراهيم أول تسديدة على المرمى ذهبت يمين القائم وبعدها بدقائق استلم عمر جمعة كرة عائدة من الدفاع سددها قوية ومباغتة مرت يسار القائم لتكون ثاني تهديد مباشر لمرمى اتحاد كلباء قبل الفرصة الأضمن ليوسف سعيد من عرضية ريفاس أمام المرمى الخالي والتي نفذها فوق العارضة لتتواصل بعدها السيطرة الشرقاوية والتهديد المتواصل لمرمى كلباء في الربع ساعة الأولى من المباراة كانت أبرزها رأسية ريفاس من عرضية  يوسف سعيد التي علت العارضة..

بعد مرور الربع ساعة الأولى حاول كلباء التحرر من الحذر الدفاعي والتكتل في المناطق الدفاعية ولاحت له أول فرصة في الدقيقة 20 من ضربة حرة غير مباشرة على رأس منطقة الجزاء صدها الحائط الدفاعي تواصلت بعدها هجمات الشارقة بالطرفين عن طريق يوسف سعيد بالطرف الأيمن والحسن صالح وعمر جمعة بالجانب الأيسر وشهدت الدقيقة 30 أضمن فرص الشوط من الضربة الركنية التي فشل الدفاع في تشتيتها لتجد ريفاس الذي لعبها رأسية أبعدها الحارس بصعوبة لداخل الملعب وسط دربكة من اللاعبين ليشتت الدفاع الكرة ويبطل خطورتها، والشوط يتجه لنهايته قاد كلباء عدة هجمات على مرمى الحوسني كاد من أحدها عبدالله أحمد أن يصيب مرماه من كرة حاول تشتيتها لكنها علت العارضة وذهبت للركنية، في الدقائق الأخيرة للشوط قل مجهود هجوم الشارقة ومال اللاعبون لتبادل الكرة في وسط الملعب مع بعض الطلعات المتفرقة كانت أخطرها الكرة التي خلصها ريفاس من المدافع ولم يجد المساندة زملائه ليضطر للعبها للخلف بعدها تواصل الضغط الشرقاوي حتى أعلن الحكم نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي

 

الشوط الثاني

مع بداية الشوط الثاني أجرى دونيس أول تبديلاته بالدفع بقائد الفريق العائد من الإصابة أدريان بديلاً لعامر عمر، حاول أدريان بعد دخوله الإحتفاظ بالكرة وتوزيعها على الأطراف مستغلاً خبرته ولكن الهجمات افتقدت للتركيز وجاءت أول فرص الشوط الثاني في الدقيقة 55 عندما مرر ريفاس كرة عرضية تخططت المدافعين لتجد عمر جمعة في مواجهة حارس المرمى ولكنه سدد كرة بعيدة فوق العارضة وفي الدقيقة 59 كاد أدريان ان يصيب المرمى من الكرة العرضية الأرضية التي هيأها له الحسن صالح داخل منطقة الجزاء وسدد قوية أبعدها الحراس لركنية تلتها بدقيقة عرضية يوسف سعيد بعد كسره حاجز التسلل والتي أبعدها الدفاع بصعوبة قبل ان تصل ريفاس وفي الدقيقة 63 كسب أدريان ركلة حرة مباشرة خارج منطقة الجزاء نفذها ببراعة داخل المرمى لم تفلح محاولات حارس كلباء في إبعادها لتسجلا الهدف الأول  للشارقة، بعد الهدف بدقيقتين ومن هجمة مرتدة سريعة وجد عمر جمعة نفسه في حالة إنفراد كامل بالمرمى بعد مجهود كبير من وسط الملعب ولكنه سدد الكرة في جسم الحارس لتضيع فرصة تعزيز التقدم

إرتكب حمد إبراهيم ركلة جزاء في الدقيقة 76 حولها سياو داخل الشباك هدف تعادل لكلباء، أجرى بعدها بيسيرو ثاني تبديلاته بالدفع بجمال معروف بديلاً لعمر جمعة غير الموفق ومن ضربة ركنية في الدقيقة 85 تبادل الحسن صالح وأدريان الكرة ليعترض مدافع كلباء عرضية أدريان بيده ليحتسب الحكم ركلة جزاء حولها ريفاس بنجاح هدف ثاني للشارقة بعد هدف التقدم الثاني اندفع كلباء للهجوم في الدقائق الباقية بينما مال الشارقة لتجميد الكرة وحماية مناطقه دون الإندفاع ومجاراة ألعاب كلباء حتى أعلن الحكم نهاية المباراة

اضف رد